الجانبين
    الجانبين

    حلقة من حلقات مصطبة الفيس بوك

    نشرت منذ: 6 أيام

    الكاتب؛ مصطفى السبع

    أمسية أدبية

    العرض المالى كبير ولكن الكيان والحفاظ عليه أغلى وأكبر بكثير ….

    قصة التاجر الذى تاجر بنفسه وجرى وراء المال والشهره ولكنه خسر الكثير والكثير ومن أهمها كرامته وكيانه وعقيدة.

    ثم ندم ندما كبيرا ولكن الندم جاء بعد فوات الأوان وأصبح عبرة للجميع ودرسا مهما يدرس للأجيال حتى يعلموا ان حكمة (القناعة كنز لايفنى) كانت حكمة صائبة لكل العصور يجب التحلى بها والعمل بها حتى لا تتكرر المأساه التى وقع فيها التاجر الذى تاجر بنفسه من أجل الحصول على أحلامه من طرق غير مشروعه وأيضا بسبب إستعجاله على الرزق المكتوب له من الله سبحانه وتعالى فتنحدر به الحياة وفجأة يجد نفسه بالقاع …
    كم من تاجرا يعيش نفس هذه التجربة نعم أقول تاجر وأقصد هنا كل إنسان يتاجر بنفسه من أجل تغير حياته للأفضل بهذه الطريقة وأنه على صواب من وجهة نظره فهذا التاجر لا يدمر نفسه فقط وإنما يدمر أجيال تأتى من بعده بل ويدمر وطن بأكمله..

    فعلينا أن نعى تماما أننا لا نعيش أبد الدهر وأن لكل إنسان نهاية وأن لكل إنسان رسالة يجب أن يؤديها كما وصانا بها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم حتى تعود بالخير على الاجيال القادمة وأيضا على مستقبل الوطن…

    مقالات ذات صله

    الرد